آدم وحواء

أشياء بسيطة يمكنها أن تجذب آدم إلى حواء!

تعرفي على أفضل الطرق وأسهلها لتحسين علاقتك العاطفية والأسرية بزوجك

في الأغلب تكون معظم النساء غير مدركات تماما لبعض الأمور والأشياء  الصغيرة وغير التقليدية والتي قد تكون سببا يجذب الرجل لحب امرأة بعينها.

وغالبا قد يشغل بال حواء عدة تساؤلات..

هل سيحب مظهرها عند استيقاظها من النوم؟

هل يحب رائحة عطرها بعد الاستحمام كل يوم؟

فلا تقلقي أيتها الرقيقة.. فقط هناك عدة أمور بسيطة كي ينجذب آدم إليك.

النظرة الصادقة بالحب تسقط آدم في الفخ.. سيدتي: صدقي  أو لا تصدقي؟..

إن الرجل يحبك أكثر عندما تنظرين إليه بحب…

فهذه النظرة قد تعني له العديد من الأمورالهامة، فقد تعني إنك في مزاج مريح أو إنك في ورطة أو غير مبسوطة فهو يترجم تلك النظرة لمشاعر، لذلك يبقي الرجل في حالة ترقب وتخمين لنظرتك له.

عدم الاهتمام بوضع المكياج قد يجذب زوجك لك أحيانا!..

ويمكن أن تكون هذه المعلومة جديدة عليكي.

فدائما المرأة متأثرة بفكرة انه بقدر ما تتجمل بالمكياج وترتدي الملابس المزينة، بقدر ما ستلفت انتباه الرجل.

أسرار جديدة في طبيعة العلاقة بين آدم وحواء

والجديد سيدتي الجميلة أن الأزواج يفضلون الجمال الطبيعي والبساطة، ولكن طبعا يحب أن يراك في زينتك من أجله، فاجمعي بين هذا وذاك.

وهل تعلمي يا عزيزتي أن ذكائك هو سر من أسرار انجذاب الرجل إليك؟

فهو يحب أن تتغلبي عليه بالحنكة والدهاء في المواقف التي تواجهكما وقد ينتج عنها صدام..

ومن هنا سوف يعجب آدم بك أكثر.

كما ستندهشي عندما تعلمي أن حقيبتك الممتلئة تزيد من إعجاب الرجل بكي، لإنه إذا احتاج إلى شيئ ما، فهناك احتمال أكيد أن يكون متواجدا معك في حقيبتك، والرجال يحبون هذا الأمر بشدة.

وأيضا موهبتك في اختيار الهدايا، أمر هام جدا لإعجاب رجلك بك.

لأن الرجال سيئون غالبا في فن اختيار الهدايا

وبالطبع ليس لك كزوجة أو اخت فقط، بل أيضا لأصدقائهم واخوانهم الذكور وحتى مع أمهاتهم.

لذلك فهم يحبون مساعدة حواء لهم في اختيار الهدية المثالية والمناسبة للجميع.

واعلمي أن ابتسامتك الناعسة هي سحر يجذب الرجل.

فإذا سهرت حتى وقت متأخرمن الليل، وبدأت تشعرين بالنوم فإن زوجك يحبك في تلك اللحظة الهادئة أكثر من غيرها من اللحظات الرومانسية،  خاصة عندما تمنحيه تلك الابتسامة الناعسة الهادئة.

وأيضا فإن رائحتك النسائية المميزة، والتي تتركه خلفك، يعشقها رجلك بشدة.

كما أن قدرتك الشديدة علي تذكر الأحداث والتواريخ كتاريخ  يوم ميلاده والعطر المحبب له والذي يضعه باستمرار والأشياء الاخرى المختلفة، كل ذلك يجعل آدم أكثر إعجابا بحواء.

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺
الوسوم

ياسر حسني

كاتب وصحفي وباحث (مصر) للتواصل: yasserhossny.net@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.