مساحة للاختلاف

السرطان المدمر

((( الفساد والمحسوبية )))

رسالتي السادسة للسيد الرئيس / عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وللحكومة المصرية ممثلة في السيد المهندس / مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء إستكمال مكافحة الفساد والمحسوبية في بعض الجهات.

لا ينكر أحد المجهودات الكبيرة التي يقوم بها صقور هيئة الرقابة الإدارية في القضاء علي أباطرة الفساد المالي الذين يدمرون مقدرات هذه الأمة العظيمة وذلك بتكليف مباشر من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية والصلاحيات الكبري التي أعطاها سيادته لهم لمكافحة هذا السرطان المدمر واللعين .

هذا السرطان ( الفساد ) يعطي الحق لغير أهله ويغتصب حقوق الأجيال الحالية والمستقبلية في العيش بحياة كريمة .

إذا كان هناك حق أصيل لأحد من الأفراد فلماذا يقوم بدفع رشوة لكي ينهي مصلحته أو يأخذ حقه ؟؟؟

فهذا الشخص الراشي يحاول الحصول بشتي الطرق والوسائل علي الثراء السريع وغير المشروع عن طريق دفع الرشوة لشخص ضعيف الضمير والبصر والبصيرة لكي يساعده في الحصول علي حق ليس من حقه .

وأيضا من مظاهر الفساد والسرطان الذي ينخر في عظام هذه الأمة العظيمة تكليف بعض المسئولين لأقاربهم وأهليهم وذويهم وأصحابهم لتولي بعض المناصب في بعض الجهات دون أن يستحقوها فهذا مظهر آخر من مظاهر الفساد يجب أن يتم محاربته والقضاء عليه نهائيا لأنه يدمر أجيالا وأجيال من الشباب الكفء والطموح الذي يريد الخير لبلده العظيمة مصر .

ونتيجه الجهود الكبيرة والجبارة التي تقوم بها هيئة الرقابة الإدارية فقد أظهر تقرير لمنظمة الشفافية العالمية تحسن ترتيب مصر في مؤشر مدركات الفساد لعام 2018 بنحو 12 مركزا لتحتل الترتيب الـ 105 بين 180 دولة وقالت المنظمة في تقريرها إن هيئة الرقابة الإدارية في مصر تشكل الجهة الأساسية المكلفة بالتحقيق في قضايا الفساد وتعمل على إرجاع بعض أملاك الدولة المسروقة وإعتماد إستراتيجية الفساد لأربع سنوات .

ومن الجرائــم التــى يتــم ضبطهـــا بمعرفـة هيئة الرقابة الإدارية :

           جرائم العدوان على المال العام : ومنها الإختلاس و الإستيلاء وتسهيل الإستيلاء على المال العام و التربح  و الإضرار بالمال العام سواء كان عمداً أو عن إهمال و الغش فى عقود التوريد .

           جرائم الإتجار بالوظيفة العامة : ومنها الرشوة و إستغلال النفوذ .

           جرائم التزوير فى المحررات الرسمية .

           جرائم الكسب غير المشروع .

           استغلال صفة أحد الموظفين العموميين المدنيين أو أحد شاغلى المناصب القيادية

           للحصول أو محاولة الحصول على أى ربح اومنفعة.

           الجرائم المتعلقة بتنظيم عمليات النقد الأجنبى.

ولذا أطالب السيد الوزير / شريف سيف الدين حسين خليل رئيس هيئة الرقابة الإدارية بإستكمال الضربات الناجحه لصقور الهيئة الأكفاء للقضاء علي هذه السرطان اللعين .

مع خالص تحياتي لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية وحامي الشعب المصري العظيم

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺

الدكتور وائل رضا

د. وائل محمد رضا.. أمين عام مؤسسة العمل التطوعي من أجل مصر
الدكتور وائل رضا

Latest posts by الدكتور وائل رضا (see all)

الدكتور وائل رضا

د. وائل محمد رضا.. أمين عام مؤسسة العمل التطوعي من أجل مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.