أحوال مصر

العلاقات الأسرية وثورة يوليو.. في صالون نواريس مصرية

«وصيفة الرضوان» يحيي ذكرى الثورة ويناقش قضايا الصحة النفسية

لم تكتفي جمعية نواريس مصرية، بإحياء ذكرى ثوررة 23 يوليو 1952 والحديث فقط عن سلبياتها وإيجابياتها، بل حرصت على أن تستغل فرصة انعقاد الصالون الثقافي الثاني لها، للحديث أيضًا في قضايا الصحة النفسية.

جاء ذلك خلال فعاليات صالون «وصيفة الرضوان» بمقر جمعية نواريس مصرية بالتعاون مع الكاتبة والأديبة د. سوسن رضوان (باحثة دكتوراة فى اللغة العربية).

وكانت ضيفة الصالون هذا الشهر هي اللايف كوتش شاهندة سعد، استشارى الصحة النفسية والعلاقات الاسرية، والتي تحدثت عن اهمية الصحة النفسية وكيفية التعامل فى العلاقات الاسرية.

جدير بالذكر، أن «نواريس مصرية»، هي جمعية توعوية خدمية، أسستها يسرا أشرف، رئيس مجلس إدارة الجمعية حاليًا، وهدفها الرئيسي هو الحفاظ على الآثار المصرية وحمايتها، فضلًا عن التعريف بها وتنظيم رحلات لزيارتها.

وقد بدأت الجمعية نشاطها في مايو 2016 ونظمت أول رحلاتها في أكتوبر 2016، وهي خاضعة لإشراف وزارة التضامن الاجتماعي، ومشهرة بها برقم 6555 لسنة 2016.

يذكر أن اسم «نواريس مصرية»، مشتق من بيوت الفيروز المصرية، إذ أن «نواريس» هو لقب كان يطلق على مجموعة من البيوت المخصصة للتجار والعمال، المشتغلين في التنقيب على الفيروز في سيناء، وكانت تسمى قديما «نواميس» وحُرفت مع دخول العرب إلى «نواريس».

 

 

 

 

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺

جاسمينا المصري

مدير تحرير بوابة «نبض المجتمع» (مصر) للتواصل: pla7odood@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.