أحوال مصر

رئيس اتحاد شباب سوهاج يكشف أسباب عزوف الشباب عن المشاركة الحزبية

أحمد هاشم: العمل التطوعي فى مؤسسات المجتمع المدني صار هو البديل

الشباب هم عماد المجتمع وبتمكينهم سياسيا يتحقق الإصلاح ..لكن للأسف يوجد لدينا ضعف كبير فى التجربة الحزبية فى مصر بسبب ضعف الأحزاب السياسية التي كانت سببا فى نفور وعزوف الشباب عن المشاركة فى الحياة السياسية ويأتي ذلك من شعور الشباب بان دعوات الأحزاب لهم للانضمام معهم ما هو الا استغلال لهم لزيادة عدد منتسبيهم فقط وفى النهاية لا يجد الشباب الا التوجه للعمل التطوعي فى مؤسسات المجتمع المدني كبديل للانتماء الحزبي الذي لا يقدم برامج حقيقة تلبي تطلعات الشباب

بهذه الكلمات لخص أحمد هاشم رئيس اتحاد شباب محافظة سوهاج حالة العزوف من جانب الشباب للعمل الحزبي والسياسي وأضاف أن أهم الأسباب التي أدت الي عزوف الشباب عن الانضمام للأحزاب والتفاعل معها ما يلي

-عدم قناعه الشباب بجدوى الأحزاب وقناعتهم بأنها شبكه مصالح للقائمين عليها

-ضعف برامج الأحزاب الحالية ووصفها بغير المقنعة وإنها لا تمس احتياجات شريحة الشباب بالأخص

-عدم التمكين الحقيقي للشباب داخل الأحزاب فدورهم يقتصر علي دور السنيد والحشو داخل المؤتمرات الجماهيرية

-عدم التواجد الحقيقي للأحزاب داخل الشارع المصري

-عدم توافر خطاب فكري من قبل الأحزاب السياسية قادر علي أقناع الشباب بالعمل الحزبي السياسي

-عدم لجوء الأحزاب الي التنمية السياسية بعيدا عن الانغلاق السياسي والفكري وتكرار الوجوه القديمة التي أفقرت الحياة السياسية فى مصر

-تدني مستوي الوعي بمفهوم المشاركة السياسية وآلياتها من قبل الشباب أنفسهم

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺

زينب أحمد

مدير تحرير بوابة «نبض المجتمع» (مصر) للتواصل: mujtam3.com@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.