ثقافة وفنون

قصيدة «تغييبٌ»

للشاعرة العراقية سعاد العتابي

أيّها الصّباح

أغنّي لك بكلّ عبق الياسمين

المعرّش على مدى التاريخ

والسّماء تمطرُ وعودًا على نغماتِ قلبي

أنتظر إيابك كل يوم

عندما يجرجر الليل أذياله

أسابق الفجر والندى

لتقبيل جبينك

أنقل لك أشواق الطير المهاجر

وقلبه العالق على أسوار إشراقك

لا تتركني بين أنيابِ الرّيح،

وشماتة عتمة اللّيل

لا تدعْ طمرَ الضّبابِ يُذهِبُ بصري

فأنا ونحن وهم،

نتوقُ لعينيك ترفعنا،

توقدُ فينا أملًا هاجرَ قسرًا

ترسمُ العيدَ القادم

للفقراءِ.. لأيتامِ الأوطان…

ما بين ذهاب أخذني، وإياب مُنتَظر

أغنّي لك.. هل تسمعني؟؟

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺

سعاد العتابي

شاعرة عراقية ورسامة وإعلامية في عدة مواقع تهتم بالأدب والثقافة، صدر لها ديوانان هما: (تراتيل قمر وصوت المنافي) بالإضافة إلى قصائد منشورة بصحف ورقية عربية وعراقية وعدد من المواقع الإلكترونية.. تعمل حاليا مديرة فنية ومصممة أغلفة في دار المختار للنشر والتوزيع بالقاهرة.
سعاد العتابي

Latest posts by سعاد العتابي (see all)

سعاد العتابي

شاعرة عراقية ورسامة وإعلامية في عدة مواقع تهتم بالأدب والثقافة، صدر لها ديوانان هما: (تراتيل قمر وصوت المنافي) بالإضافة إلى قصائد منشورة بصحف ورقية عربية وعراقية وعدد من المواقع الإلكترونية.. تعمل حاليا مديرة فنية ومصممة أغلفة في دار المختار للنشر والتوزيع بالقاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.