اخترنا لكالتنمية البشريةمساحة للاختلاف

د. ميس عبسي تكتب: هل الاستثمار في الذهب هو أفضل استثمار للمستقبل؟

باعتقاد أن ذلك هو الضمان ضد أي أزمات مالية قد تحدث نتيجة اضطراب في الاقتصاد المحلي أو العالمي

تتفق معي أنه بالنسبة للغالبية العظمى في هذه الأيام، فإن الحياة أصبحت من الصعوبة، حيث لم يعد من السهل أن يؤمن الإنسان عيشة تتوفر له فيها كل أساسيات الحياة المرضية، فضلاً عن عدم القدرة على الادخار والتوفير لشراء الذهب والألماس، ولكن دعونا نفترض ونناقش أنه في حال توفرت لديك إمكانية الاستثمار، فبماذا تستثمر؟

طبعاً نسمع دائماً أن الذهب هو أفضل استثمار للزمن، والبعض يلجأ لشراء الألماس أيضاً باعتقاد أن ذلك هو الضمان ضد أي أزمات مالية قد تحدث كنتيجة لأي اضطراب في الاقتصاد المحلي أو العالمي.

بالنسبة لشراء الذهب مثلاً ستتدخل عدة عوامل باتخاذ القرار بشرائه، مثلاً من أين ستشتري الذهب (المصدر)، نقاوته (القيراط)، هل سيكون على شكل سبائك أو قطع نقدية.

إذا كنت أوفر حظاً وتستطيع شراء الألماس بالإضافة للذهب، فغالباً ستعير انتباهك لأشياء أخرى مثل شكل الألماس، الوزن (القيراط)، النقاوة أو الصفاء، اللون، طريقة القطع، مصدر شرائه، الخ.

قد تقضي الوقت الطويل في البحث والتمحيص وقد يتطلب منك الأمر أيام بل شهور لتصل إلى القرار لتحديد أفضل عرض.

تبدأ القراءة في صفحات الإنترنت عن تاريخ الذهب والألماس وأفضل طريقة للحصول عليه، وعندما يحين الوقت لتتخذ القرار تكون قد أنجزت من البحث ما يعادل رسالة دكتوراه.

لقد استخدمت طرائق واضحة ومنطقية في البحث وإن لم تكن تعلم فقد تسأل وتستمر بالبحث حتى تصل إلى ما تريد شرائه. ثم يجلس الذهب أو الألماس في الخزنة إن كنت محظوظاً أو يذهب للورثة إن كانت أمالك بالعيش اللا متناهي قد تلاشت.

طبعاً جميعنا نتفق على أمر واحد وهو أن وجودنا في هذه الحياة محدود والموت شيء حتمي نسير باتجاهه وأيّاً كان استثمارك في الذهب أو غيره مؤكد أنه لن يذهب معك إلى حفرة بالكاد قد تسعك.

طبعاً كل إنسان في هذه الحياة هو حرّ باختياراته لكن لدينا أيضاً حرية التفكير وحرية النقاش وبناء على ذلك ألا تتفق معي أن هناك نوعاً أخر من الاستثمار يجب أن تأخذه بعين الاعتبار.

هل فكرت بنوع أخر من الإرث، ولا أقصد به الإرث المادي الذي سوف تتركه لعائلتك ومجتمعك. هل فكرت أن تستثمر في نفسك بمعنى أن تستثمر مادياً في نفسك لكي تترك إرثاً معنوياً لمن بعدك. بمعنى أخر لو كان لديك ولو القليل القليل من المال للادخار هل فكرت مثلاً بأن تستثمره في زيادة تحصيلك العلمي أو تطوير ذاتك أو التدرب على شيء معين تحب عمله.

وهنا الاختيار طبعاً لن يكون عشوائياً وإنما من المتوقع منك أيضاً أن تقضي وقتاً في التفكير والتمحيص وتستعمل نفس الإستراتيجية التي كنت سوف تستعملها لو أردت شراء الذهب أو غيره من وسائل الادخار.

ألا تتفق معي أن أي تطوير لذاتك وعلمك وعملك هو أيضاً استثمار طويل الأمد وسوف يساعدك على إعادة بناء حياتك المهنية والاجتماعية في أي مكان وزمان إن ضاق بك العيش أو اضطربت واشتدت الأزمات المالية. ألا تتفق معي أن الميراث الذي سوف تتركه هو أعظم أثراً أكثر استمراريةً. ألا تتفق معي أن أي تدريب أو تحصيل علمي تقوم به سوف يهيئ لك الفرص ويفتح أمامك الأبواب المغلقة.

أتمنى من الآن فصاعداً وكلما سنحت لنا الفرصة سواء المادية أو الزمنية أن نفكر كيف نستثمر في أنفسنا. تبدأ الآن أو تبدأ غداً، المهم أن تبدأ والجميل في هذه الحياة أنه لا يوجد أي موعد نهائي أو مدة محددة ولكن المهم أن نبدأ.

 

☺ تعليقك يسعدنا.. فشارك به! ☺

الدكتورة ميس عبسي

أستاذة جامعية في علم الأدوية ومدرب حياة في بريطانيا وباحثة في علم الأدوية الجزئي والأمراض القلبية الوعائية في كينجز كوليج لندن وسفيرة علمية. حائزة على منحة اليونيسكو في علوم الحياة. ماجستير ودكتوراة في علم الأدوية الجزئي والعام من جامعة مانشيستر، بريطانيا. رئيس قسم الأدوية سابقاً في كلية الصيدلة بجامعة حلب، سوريا.
maisabsi@mail.co.uk
الدكتورة ميس عبسي

الدكتورة ميس عبسي

أستاذة جامعية في علم الأدوية ومدرب حياة في بريطانيا وباحثة في علم الأدوية الجزئي والأمراض القلبية الوعائية في كينجز كوليج لندن وسفيرة علمية. حائزة على منحة اليونيسكو في علوم الحياة. ماجستير ودكتوراة في علم الأدوية الجزئي والعام من جامعة مانشيستر، بريطانيا. رئيس قسم الأدوية سابقاً في كلية الصيدلة بجامعة حلب، سوريا. maisabsi@mail.co.uk

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.